المحتوى الرئيسى

توفير 80 من تكاليف شحن البضائع بطريق تركيا قطر


كشف دبلوماسي قطري، أن الطريق المزمع اتخاذه لنقل البضائع التركية إلى قطر عبر إيران سيخفض تكاليف الشحن 80٪، وبختصر الزمن بطول 1700 كيلومترا.

وفي تغريدة له، نشر «فهد بن محمد كافود‏» سفير قطر في كندا، خريطة الطريق البري المقترح لإيصال المنتجات التركية والإيرانية إلى قطر لمواجهة الحصار المفروض عليها.

وقال إن الشحنات والمنتجات ستمر عن طريق العبارات والسفن البحرية، وهو مطبق حاليا للشاحنات التي تصل إلى ميناء الرويس شمالي قطر.

ولفت إلى أن زمن الرحلة سيستغرق 24 ساعة برا من حدود تركيا إلى ميناء «بوشهر» الإيراني، على أن تستغرق مدة الرحلة البحرية بعد ذلك إلى ميناء «حمد» 8 ساعات.

كما أشار إلى أن الطريق الجديد سينقل 20 ألف طن مواد غذائية شهريا.

والأسبوع الماضي، اتفقت تركيا وإيران وقطر، على نقل البضائع من أنقرة إلى الدوحة عبر طهران.

وقدمت تركيا دعما قويا لقطر في خلافها مع جيرانها الخليجيين الذين قطعوا خطوط التجارة والنقل مع الدوحة في يونيو/حزيران الماضي.

وأرسلت تركيا طائرات وسفن بضائع إلى قطر وقالت إنها تسعى لزيادة التجارة لسد احتياجات قطر.

والأسبوع الماضي، كشف وزير الاقتصاد التركي عن مقترحات لإنتاج قطري مستدام من الغذاء، وبتكلفة أقل عبر التعاون مع إيران.

كما قررت السلطات التركية والإيرانية، تأسيس لجنة مشتركة، لإزالة العقبات من مسار الصادرات إلى قطر عبر الأراضي الإيرانية.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، في 5 يونيو/حزيران الماضي، وفرضت حصارًا بريًا وبحريًا وجوياً على الدوحة بادعاء «دعمها لتمويل الإرهاب»، الأمر الذي نفته الأخيرة بشدة، مؤكدة أن الهدف من وراء ذلك الإجراء هو محاولة الدول الأربع السيطرة على قرارها الوطني.

ولاحقاً قدمت الدول المحاصرة لائحة من 13 مطلباً تتضمن إغلاق قناة الجزيرة والقاعدة التركية في قطر.

بينما أعلنت الدوحة رفضها لتلك المطالب، لكنها أكدت استعداها لحوار مع دول الحصار لحل الخلاف معها وفق مبدأين؛ الأول ألا يكون الحل قائمًا على إملاءات، وأن يكون في إطار احترام سيادة كل دولة وإرادتها.




لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : الخليج الجديد

اخبار متعلقة

اضف تعليق