المحتوى الرئيسى

وزير التضامن الاجتماعي السابق التنازل عن تيران وصنافير إعلان وفاة لنظام السيسي وعواقبه كارثية

طالب الدكتور أحمد البرعي، وزير التضامن الاجتماعي السابق والقيادي بالتيار الديمقراطي، الحكومة بالسحب الفوري لمشروع اتفاقية "تيران وصنافير" من البرلمان؛ لأنها تسببت في أكبر شرخ للجبهة الداخلية في التاريخ، معتبرا أن موافقة مجلس النواب عليها سيكون نذير شؤم وعواقبه كارثية.

وقال البرعي لـ" مصر العربية "، إنه يخشى استمرار الحكومة في عنادها، الأمر الذي ستكون عواقبه وخيمة على الدولة بأكملها وأولها النظام السياسي الحالي، الذي سيكون تسليمه للجزيرتين بمثابة إعلان وفاته، مُشيراً إلى أن تيران وصنافير ليس له علاقة بخلاف سياسي أو معارضة ولكنها قضية أمن قومي.

وأضاف أن مصر اُحتلت في 1956 و 1967 من إسرائيل، وحُررت في 1973، ورغم قلة مساحة طابا لم تتركها ولجأت للتحكيم الدولي لاستردادها وهو ما حدث، مشيراً إلى أن التفريط في "تيران وصنافير" سيُشجع إسرائيل على الطمع في الأراضي المصرية.

وأكد أن امتلاكه لوثائق عديدة تُثبت مصرية جزيرتي "تيران وصنافير"؛ لذلك لن يتراجعوا عن موقفهم في الدفاع عنها أياً كان الثمن الذي سيدفعوه.

لا تنسى ان تقوم بعمل لايك لصفحتنا البديله كلمتى
الصفحة البديله

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : مصر العربية

اخبار متعلقة

اضف تعليق