المحتوى الرئيسى

برلماني مصري الغزل الإيراني لمصر فخ


وصف برلماني مصري، التصريحات الصادرة عن الخارجية الإيرانية بشأن التعاون المشترك مع القاهرة، بأنها «فخ إيرانى» لمصر.

وحذر النائب «يسرى المغازى» وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب المصري، من أن «خطر التمدد والتشيع الإيرانى لايزال كبيرا على المنطقة العربية»، بحسب بوابة «الأهرام».

وشدد «المغازى» في تصريح صحفي، اليوم الاثنين، على أن «العلاقات العربية–العربية خطا أحمر ولا يجوز التفريط فيها»، مؤكدا رفضه التام للتصريحات الصادرة عن وزارة الخارجية الإيرانية أمس الأحد وتطالب فيها مصر بالتعاون المشترك وتطبيع العلاقات.

وقال وكيل لجنة الإسكان في البرلمان المصري، إن تصريحات الخارجية الإيرانية «فخ إيرانى»، والتفاف من جانب طهران على دول الخليج والتى ترتبط بعلاقات وثيقة مع مصر.

وتهدد دوائر سياسية وإعلامية في مصر، بالورقة الإيرانية في معركة التراشق بين الجانبين المصري والسعودي، وسط تقارير عن استعداد إيران لتزويد مصر بالبترول، وفق شروط ميسرة، وإيفاد 10 ملايين حاج إيراني سنويا لزيارة المزارات الدينية في مصر.

وكان مساعد رئيس الجمهورية الإيراني «علي أكبر صالحي»، التقى مطلع الشهر الجاري الرئيس الجديد لمكتب رعاية المصالح المصرية في طهران «ياسر عثمان».

وبحث اللقاء، العلاقات الثنائية بين القاهرة وطهران، بحسب وكالة «فارس» الإيرانية.

ويعد اللقاء أول إشارة من القاهرة على جدية تحركاتها نحو استئناف علاقاتها مع طهران العدو اللدود للمملكة العربية السعودية.

والعلاقات بين مصر وإيران متوترة منذ أواخر السبعينات، ولا توجد سفارة مصرية في طهران، لكن من المؤكد أن لقاء «صالحي» و«عثمان» تم بضوء أخضر من الخارجية المصرية، في ظل استمرار التوتر مع الرياض، وتوقف إمدادات شركة «أرامكو» النفطية لمصر للشهر الرابع على التوالي.

وكان وزير الخارجية المصري، «سامح شكري»، التقى نظيره الإيراني، «جواد ظريف»، في سبتمبر/آيلول الماضي؛ بهدف بحث القضايا الإقليمية والدولية المختلفة، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وفي أكتوبر/ تشرين أول الماضي، عرضت دور سينما في العاصمة المصرية فيلم «باديجارد» (الحارس) الذي مول إنتاجه الحرس الثوري الإيراني، وتدور قصته حول شخصية قائد فيلق القدس الجنرال «قاسم سليماني».

وشهدت شوارع القاهرة منذ أشهر حملة دعائية لقناة فضائية تضمنت تعليق صور مرشد إيران «علي خامئني»، في إعلان كبير بموافقة الرقابة المصرية، ويظهر «خامئني» وهو يلتقط صورة «سيلفي» وخلفة معالم لدول خليجية.

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : الخليج الجديد

اخبار متعلقة

اضف تعليق