المحتوى الرئيسى

كيف تفاعل السوريون مع اتفاقية وقف إطلاق النار في عموم سوريا؟

تباينت ردود الفعل الأولية للسوريون في داخل سوريا وخارجها بعد خروج إعلان اتفاق المعارضة والنظام السوري وتوقيعهما على اتفاق يقضي بوقف إطلاق النار في عموم سوريا بدءًا من الساعة الـ12 ليلًا في 30 ديسمبر/كانون الأول الجاري، وبين مؤيد للاتفاق ورافض له وساخر في بعض الأحيان ازدحمت أراء السوريون في مواقع التواصل الاجتماعي. 

عمر الحلبي اعتبر اتفاق وقف إطلاق النار اعترافًا من الموقعين بروسيا كدولة انتداب على سوريا 

يرى محمد حبيب أن الروس هم من فاوضوا بدلا عن النظام وأن الإيرانيون كانوا غائبين لذا يتوقع أن الميليشيات الإيرانية ستعمل على إفشال الاتفاق

حسام الصباغ رأى أن كل الأطراف وافقت للتوقيع على الاتفاق إلا داعش والأكراد، الطرفين اللذين يهدفان للانفصال برأيه

محمد سلوم من إدلب أراد أن يذكر السوريون أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها فرض هدنة. 

أما محمد العبد الله فتسائل فيما إذا ستشمل الهدنة قتال الفصائل فيما بينها أم لا.

إبراهيم العلبي أشار أن الاتفاق لا يزال تحوم حوله شكوك من حيث إمكانية تطبيقه ومن جهة أخرى يرى العلبي أن روسيا تمكنت من تكريس مكانتها كدولة ضامنة لأي حل تشرع فيه بخلاف الولايات المتحدة كما يقول .

إيراهيم عبه جي وصف كل ما جرى يعد في الوقت الضائع قبل استلام رئيس الولايات المتحدة الجديد دونالد ترامب زمام الأمور

يرى مازن درويش في الاتفاق نجاحًا، ويقول أن كل قطرة دم يمكن توفيرها هي مكسب لنا جميعًا  

حسام يحيى كتب تغريدة له على تويتر محللًا اتفاق وقف إطلاق النار، أن اتفاق الهدنة ببساطة سيتيح لقوات النظام السوري وميليشياته التركيز على الجبهات الأخرى، وحالما ينتهوا منها سيعودوا إلى الجبهات التي تهادنوا معها

باسل حفار رأى أن الاتفاق فرصة مهمة لمن يحسن استثمارها ومن جهة أخرى يرى أنه مكسب كبير للدبلوماسية التركية

ويحذر النقيب في الجيش الحر سعيد نقرش أن روسيا من وقعت الاتفاق وعلى السوريين أن لا ينسوا أن إيران موجودة على الأرض بأطماعها وطموحاتها

سعر الحديد سعر الاسمنت سعر الدولار الان سعر الذهب

المصدر : noonpost

تغطية خاصة بالموضوع

اخبار متعلقة

اضف تعليق